Actualité de l'Anarchosyndicalisme

Aller au contenu | Aller au menu | Aller à la recherche

ARABE / العَرَبِيَّةُ

الأناركية أسلوب حياة

ليست الأناركية أو اللاسلطوية أو الفوضوية حسب الترجمة الشائعة نموذجًا فكريًا مغلقًا، ليست مذهبًا جامدًا يفرض على إتباعه طقوس إنضمام، إنها بالأحرى نموذجًا تحرريًا للحياة، يستبدل النظام المفروض بالقهر بنظام طوعي نابع من الاحترام والتفاهم والمتبادل، يستبدل علاقات البشر الحالية القائمة على الربح والخسارة بعلاقات حرة طوعية قائمة على المعونة المشتركة والمتبادلة بين أطراف المجتمع بعضهم البعض، تستبدل الدولة بالمجتمع المنظم ذاتيًا الحاكم لنفسه بنفسه، الأناركية حياة مفتوحة لكل من آمن بمبادئها وقيمها التحررية.

Fil des billets - Fil des commentaires

mercredi 14 août 2019

الشيوعية اللاسلطوية ( الأناركية ) - مقدمة للف

    الشيوعية اللاسلطوية ( الأناركية ) تشدد على المساواة و إلغاء الهرمية الاجتماعية و الفوارق الطبقية التي تنشأ عن التوزيع غير العادل للثروة , و على إلغاء الرأسمالية و النقود , و على الإنتاج و التوزيع الجماعيين للثروة من خلال الاتحادات الحرة . في الشيوعية اللاسلطوية ( الأناركية ) , لا توجد دولة و لا ملكية . حيث يكون كل فرد و مجموعة أحرارا في المشاركة بالإنتاج و في تلبية حاجاتهم بناءا على اختيارهم الخاص . تدار منظمات الإنتاج و التوزيع من قبل المشاركين فيها أنفسهم .

Lire la suite...

lundi 27 mai 2019

[SOUDAN] الحل هو الإضراب العام

الحل هو الإضراب العام

الحل هو الإضراب العام

تحية للسودانيين في اضرابهم العام في 28 و29 أيار.
الاضراب العام هو الذي دفع البرلمان اللبناني الى إصدار قانون العمل في العام 1946. اليسار الأوروبي هو الذي أطلق تحاليل شهيرة حول الاضراب العام كوسيلة وحيدة للجم استبداد السلطة وإيقاف استغلال الكادحين. نذكر النقابي الفرنسي التحرري فرنان بلوتييه Fernand Pelloutier ، 1890.
أمام هجمة حكومة سعد الحريري الشرسة على جيوب الفقراء وموظفي القطاع العام والمتقاعدين وأساتذة الجامعة اللبنانية والعسكريين ومن ضمنهم أرامل الشهداء العسكريين وأمام رفض الحكومة مد يدها على جيوب ناهبي المال العام وإيقاف الهدر كما بين ذلك بيان التجمع الأكاديمي للأساتذة الجامعيين أدعو الى التفكير جدياً باضراب عام يبقى الحل الأكثر جذرية والمتلائم مع هكذا صلافة.


جورج سعد

Lire la suite...

mercredi 8 mai 2019

عاشت الحركة الاجتماعية لاصحاب السترات الصفراء و الاناركيين ...

تونس في 8 ديسمبر 2018
اندلعت حركات السترات الصّفراء و الاناركيين بكامل جهات فرنسا كردّ فعل على الزيادات المشطة في ثمن المحروقات و اتخذت شكل مواجهات مع البوليس في باريس .

Lire la suite...

dimanche 14 décembre 2008

Contre le capitalisme ضد الرأسمالية

ننشر هنا هذه المقالة التي وصلت إلى البديل اليوم بالذات (14-12-2008) من رفاقنا في CNT AITفي فرنسا. بكل أسف لا نستطيع ترجمتها إلى العربية. في خطوطها العريضة، في هذه المقال يبين الكاتب أن النضال من شأنه تحقيق إنتصارنا على الرأسمالية, وهو ينتقد بشدة الموقف الهزائمي الذي يتخذه اليوم جزء كبير من اليسار. ففي لبنان أكثر من أي بلد آخر نسمع كل يوم ردوداً من نوع: لا نفع من التظاهر، لا نفع من الكتابة، لا نفع من التنظيم.. سوف تفعل الحكومة ما تشاء شئنا أم أبينا.. والفساد لا حول ولا قوة..  أكثر من هذا بعض اليسار اللبناني يصرح اليوم دون حياء أن الرأسمالية طريق مرور لا بد منه..

 

في هذا المقال يفسر الكاتب الرفيق كيف أن العمال لا يستطيعون الإنتظار طويلا.. بل سيطفح الكيل ذات يوم وهذا حتمي.. وهو يعطي مثال رب العمل الهندي الذي تمَّ سحلُهُ في الأيام الأخيرة على يد عماله. وما يحصل في اليونان وأيطاليا وفرنسا هي بوادر لثورة جديدة لأن العمال والكادحين لن يقبلوا بإستغلالهم. في لبنان اليوم تكثر الشركات الأجنبية التي تستثمر في البلد (الله يكتر خيرها) ولكن العقود التي تعقدها مع العمال (غالبيتهم من حاملي الشهادات الجامعية) في السربرماركات والقهاوي (ستاربكس) هي عقود مؤقتة والأجور هشة وكل ذلك يتم تحت شروط قاسية تطلب المردود والتيقظ  والنشاط الدائمين، وهي معايير جديدة لدين جديد إسمه الماركتينغ والسوق الحرة والدينامية وغير ذلك من التفاهات.. لو لم نكن ضد الستالينية بعمق لكنا ترحمنا على عهد هذا الشيوعي المزيف… وشبابنا يضطر القبول بهذه الشروط، لا سيما وأن أبواب الخليج بدأت تقفل,

 

اليسار اللبناني أمام كل هذا لا ينطق ببنت شفة والمثال الأبرز الحزب الشيوعي اللبناني الذي يتلطى خلف نضالاته الكلامية ضد الصهونية والأمبرليالية (ما عيرها) وبوش إلى جانب بلد الحريات سوريا البطلة.

 

                                         البديل الشيوعي التحرري- لبنان

                                                                       

Lire la suite...

samedi 26 juillet 2008

[MAROC] العطل الصيفية في المغرب: الحلم...حقا ؟

Lire la suite...

mercredi 22 février 2006

، la racaille ، هي السياسيّون

الاربعاء 22 شباط (فبراير) 2006

الحُثالة، la racaille ، هي السياسيّون اللذين هُم مُنافِقون،

الحُثالة، la racaille ، هي السياسيّون اللذين هُم مُنافِقون،

اللذين لايهْـتَـمُّـون بـنـا سِـوى بـأصْـواتِـنا الإنْتِخابيّة، اللذين يُدافِعون عن نِظام غَيْر عادِل سواءٌ اليَمين أمْ اليسار،

اللذين يَطْـرُدون الفئات الشعْـبيّة الـفَـقـيـرة إلى داخِل الغيتو.

Lire la suite...

dimanche 6 novembre 2005

من يزرع البؤس يحصد الغضب

السبت 5 تشرين الثاني (نوفمبر) 2005

من يزرع البؤس يحصد الغضب

نعم، الحياة فى الأحياء الشعبية هى العنف اليومى :

ـ العنف فى أن تُرفض لكل عمل تتقدم له، على الرغم من أنك حاصل على كل المؤهلات المطلوبة ولكن لأن هيأتك ليست هى الهيئة المطلوبة ـ العنف فى أن تضطر للعمل فى أعمال صغيرة بشكل مؤقت، عمل العبيد الذى تحصل فى مقابله على الفتات ـ العنف فى أن تفشل دراسيا حتى قبل أن تدخل المدرسة ـ العنف فى أن تتكدس الأسر فى مساكن غير آدمية لعدم توافر منازل لائقة ـ عنف المجتمع الذى يتم فيه اختزال المرأة إما فى العاهرة وفتاة البورنو أو فى الأم حبيسة المنزل ـ عنف التحرشات البوليسية اليومية ـ عنف المجتمع المنافق الذى لا يدع خيارا إلا بين الانغلاق العرقى و الشيزوفرينيا

Lire la suite...

vendredi 1 janvier 1988

مدخل إلى الأناركية/ ليز هايليمان 1988

مدخل إلى الأناركية

ليز هايليمان

1988

تعريب: جوزف أيوب

ما هي الأناركية؟

إن الأناركية فلسفة سياسية مكتنفة في سوء الفهم. إلى حد كبير، يرجع هذا إلى حقيقة أن الفوضوية هي طريقة مختلفة في التفكير، حيث لا يمكن وصفها بشعارات بسيطة أو خطوط حزبية. في الواقع، إذا سألت عشرة أناركيين عن الأناركية، من المحتمل أن تحصل على عشرة إجابات مختلفة. الأناركية هي أكثر من مجرد فلسفة سياسية، بل هي طريقة حياة تشمل جوانب سياسية وعملية وشخصية.

Lire la suite...

jeudi 1 janvier 1970

ما هى السلطة؟

ما هي السلطة؟

ميخائيل باكونين

ترجمة: جوزف أيوب

ما هي السلطة؟ هل هي قوة حتمية للقوانين الطبيعية التي تعبر عن نفسها في روابط ضرورية وتعاقب للظواهر في العالمين المادي والاجتماعي؟ في الواقع، الثورة على هذه القوانين ليست فقط محرمة - بل حتى مستحيلة. قد نسيء فهمها أو حتى لا يمكننا معرفتها على الإطلاق، ولكننا لا نستطيع أن نعصيها؛ ​​لأنها تشكل الأساس، وهي الشروط الأساسية لوجودنا – هي تحيطنا، تتغلغل فينا، تنظم جميع تحركاتنا، أفكارنا وأعمالنا، حتى عندما نعتقد أننا نعصيها، لا نظهر سوى سلطتها المطلقة.

Lire la suite...

samedi 26 juin 1926

البرنامج التنظيمي للاتحاد العام للأناركي

يضع الاتحاد العام للأناركيين لنفسه نفس المهام التي تشغل جماهير الفلاحين المستغلة , و لكي يعمل كأساس , لاعبا نفس الدور الذي تلعبه النقابات الثورية بالنسبة للطبقة العاملة المدينية , عليه أن يحاول أن يطور شبكة من المنظمات الفلاحية الاقتصادية الثورية , و أكثر من ذلك , اتحاد فلاحي خاص يبنى على مبادئ لا سلطوية . كونه متحدرا من جماهير العمال , يجب على الاتحاد العام للأناركيين أن يشارك في كل جوانب حياتهم , دائما و في كل مكان جالبا روح التنظيم , العمل الجاد , الكفاحية , و إرادة المضي في الهجوم . عندها فقط سيكون قادرا على أن يقوم بدوره , للقيام بمهمته النظرية و التاريخية في الثورة الاجتماعية للعمال و يصبح سلاحها الأمضى المنظم في طريقهم نحو الانعتاق .

ترجمة : مازن كم الماز

Lire la suite...

jeudi 1 janvier 1925

الأناركية والسينديكالية: أريكو مالاتيستا

تعريب: جوزف أيوب

العديد من الرفاق في الحركة العمالية والحركة الأناركية يرغبون في أن تكونا نفس الحركة، حيث استطاعوا ذلك، في إسبانيا والأرجنتين، وحتى إلى حد ما في إيطاليا، فرنسا ، ألمانيا، وما إلى هناك – في محاولة لإضفاء برنامج الأناركية  على منظمات العمال  بشكل واضح. وقد عُرف هؤلاء الرفاق باسم “الأناركية السنديكالية”، وإذا اختلطوا مع آخرين الذين هم في الحقيقة ليسوا بأناركيين، اطلقوا على انفسهم السنديكالية الثورية. فإذا كان السؤال ماذا يرغب أحدهم في المستقبل؟ عندها يجب أن يكون هناك تفسير لمعنى ”نقابية”، إذاً، النقابية تعني شكل من أشكال التنظيم الاجتماعي الذي ينبغي أن يحل محل الرأسمالية وتنظيم الدولة، فإما هي نفسها الفوضى وبالتالي الكلمة التي لا تؤدي إلا إلى إرباك، أو هي شيء مختلف عن الفوضى وبالتالي لا يمكن أن تكون مقبولة من الأناركيين أنفسهم. في الواقع، هناك بعض الأفكار والمقترحات التي وضعها بعض النقابيين حول المستقبل، هذه الأفكار هي حقاً فوضوية. لكن هناك آخرين، تحت أسماء وأشكال أخرى انتجوا بنى سلطوية تشكل سببًا  للعلل التي نحتج عليها الآن، والتي بالتالي ، ليس لها علاقة مع الاناركية. لكنها ليست سينديكالية كنظام اجتماعي اُعنى بالتعامل معه، لأنها ليست هي التي يمكن أن تحدد الإجراءات الحالية للإناركيين فيما يتعلق بالحركة العمالية.

Lire la suite...